انت غير مسجل في منتديات حبي - للتسجيل الرجاء اضغط هنــا






اسلاميات - منتدى اسلامي - منتدى اسلاميات اسلاميات منتدى اسلامي ،منتديات اسلامية ، منتديات اسلاميات ، منتدى اسلاميات لكل المواضيع الاسلامية المتعلقة بديننا الحنيف واهل السنة والجماعة فقط





مواضيع جديده من قسم/اسلاميات - منتدى اسلامي - منتدى اسلاميات


تفسير (أهل البيت) لسماحة الشيخ أحمد الخليلي -حفظه الله-:

تفسير هذه الآية يُعــلـَــم مما سبق وما لحق فالآية هي خطاب لأزواج النبي صلى الله عليه وسلم ؛ فإن الله سبحانه وتعالى يقول قبلها: (يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ

إضافة رد
قديم 10-09-2005, 11:42 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضوفعال

البيانات
التسجيل: Apr 2005
العضوية: 8711
المشاركات: 159 [+]
بمعدل : 0.04 يوميا
اخر زياره : [+]
نقاط التقييم: 12
 

الإتصالات
الحالة:
rolo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

تفسير (أهل البيت) لسماحة الشيخ أحمد الخليلي -حفظه الله-:


اعلان

تفسير هذه الآية يُعــلـَــم مما سبق وما لحق فالآية هي خطاب لأزواج النبي صلى الله عليه وسلم ؛ فإن الله سبحانه وتعالى يقول قبلها: (يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَّعْرُوفاً ، وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً } ، هذا خطاب لأزواج النبي صلى الله عليه وسلم ، وجاء قوله سبحانه وتعالى : ( إِنَّمَا ) بمثابة التعليل لما تقدم ، وهكذا اللغة العربية يُــعلّل الجُمل المتقدمة إنشاءًا كانت أو خبرًا بما يلحقها إن كان هذا اللاحق بإن أو إنما كما يقول الشاعر:

ذكّرا صاحبي َ قبل الهجير *** إن ذلك النجاح في التذكير
فقوله : إن ذلك النجاح في التذكير إنما هو تعليل لما سبق ، تعليل بالأمر بالتذكير في قوله: ذكّرا صاحبي.


ونجد هذا في القرآن الكريم متكررا فيما لا يُحصى من الآيات، فالله سبحانه وتعالى يقول: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ }الحشر18، فقوله : ( إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ) تعليل بالأمر بالتقوى فيما تقدم .

وكذلك قوله سبحانه وتعالى: {وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }الأعراف200، قوله ( إنه سميع عليم) تعليل للأمر بالإستعاذة - فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ- .


وهذا كثير عندما تتأملون الآيات القرآنية تجدون ما لا يُحصى.



ثم أن الله سبحانه وتعالى أتبع ذلك قوله أي أتبع قوله : ( إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً) أتبع ذلك قوله خطابًا لأزواج النبي صلى الله عليه وسلم : (وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بيوتكن من آيات الله والحكمة)، فلا يمكن أن يكون هذا الجزء الذي جاء متوسطــا بين خطاب أزواج النبي صلى الله عليه وسلم أولاً وآخرًا أن يكون خارجًا عن خطابهن إلى خطاب غيرهن.


ثم إنه مما يُؤكد ذلك أن إمرأة إبراهيم عليه السلام خُوطبت بأنها من أهل بيته ، خُوطبت خطاب أهل بيته ، فالله سبحانه وتعالى يقول خطابًا لها: (أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللّهِ رَحْمَتُ اللّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ )، وهنا في هذا النص الذي في هذه الآية الكريمة ما يدل على الإشكال الذي يتصوره البعض من خطاب الحق سبحانه وتعالى لنساء النبي صلى الله عليه وسلم في هذا السياق بصيغة التذكير، بحيث قالوا: لو كان المراد نساء النبي صلى الله عليه وسلم لقال الله تعالى: إنما يريد الله أن يذهب عنكن الرجس ، فكما جاز خطاب إمرأة إبراهيم بصيغة التذكير وصيغة الجمع بعدما خوطبت بصيغة التأنيث وبصيغة الإفراد ( أتعجبين) خوطبت بعد ذلك بصيغة التذكير نظرًا إلى تذكير لفظة أهل وأن أهل كلمة هي من حيث اللسان العربي مذكر وهي دالة على أكثر من واحد فنظرًا إلى هذا هي خُوطبت بصيغة التذكير وبصيغة الجمع فكذلك خطاب الله تعالى لأزواج النبي صلى الله عليه وسلم : (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ) جاء بصيغة التذكير مراعاةً لتذكير لفظة أهل كما جاء ذلك في خطابه سبحانه وتعالى لإمرأة إبراهيم عليه السلام ، ولا يمكن بحال من الأحوال أن تكون إمرأة إبراهيم من أهل بيته وأن لا تكون أزواج النبي صلى الله عليه وسلم من أهل بيته. كيف يُقال هذه من أهل بيت إبراهيم وأزواج النبي صلى الله عليه وسلم لسن من أهل بيته ؟؟! !
هذا كلام غير معقول.


أما من حيث اللغة فإنه من المعلوم أن اللغة العربية لا تختلف بين شخص وآخر ، بحيث يُقال لإمرأةٍ مثلاً أخذ عليها الرجل الزواج هذه بالنسبة إلى هذا زوجته، وإمرأة أخرى أخذ عليها شخص آخر زواج هذه بالنسبة لهذا ليست زوجته ، زوجة هذا وزوجة هذا ، كذلك أهل بيت هذا هم أهل بيت هذا ، لا فارق ، اللغة العربية متساوية في الخطاب مع الكل.




ثم إذا كان من قــِــبل مراعاة المنزلة ، الله تعالى يُخاطب أزواج النبي صلى الله عليه وسلم بقوله : (لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ) ، ويقول الله تعالى أيضًا في خطاب نساء النبي: (يَا نِسَاء النَّبِيِّ مَن يَأْتِ مِنكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً{30} وَمَن يَقْنُتْ مِنكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحاً نُّؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقاً كَرِيماً) ، وهذه منزلة كبيرة ؛ جُعل عذابهن لو إنحرفن عن طريق الحق – حاشاهن عن ذلك – ضعف عذاب غيرهن ، وجُعل ثوابهن مع إستقامتهن وصلاحهن وتقواهن ضعف ثواب غيرهن من النساء، ثم قال: (لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء) ومعنى ذلك علو منزلتهن ، فكيف مع هذا يُخرجن من كونهن من أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم ؟

ونحن لا نمنع أن يكون غيرهن أيضا من أهل بيته صلى الله عليه وسلم من النساء والرجال لا نمنع ذلك.


__________________
((ربنا إغفر لنا وَلِإِخْوَانِنَا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلاً للذين آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم))



jtsdv (Hig hgfdj) gslhpm hgado Hpl] hgogdgd -pt/i hggi-:














 

اعلان
قديم 11-09-2005, 03:28 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفه سابقه

البيانات
التسجيل: Apr 2005
العضوية: 7044
المشاركات: 5,049 [+]
بمعدل : 1.42 يوميا
اخر زياره : [+]
نقاط التقييم: 10
 

الإتصالات
الحالة:
^&^الأمـيـرة^&^ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

السلام عليكم

مشكور اخي عالموضوع المميز


وجعله الله في موازين حسناتك
يسلموو














 
 
قديم 11-09-2005, 04:08 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
حــزٍن الايـآم

البيانات
التسجيل: Feb 2005
العضوية: 4283
المشاركات: 14,755 [+]
بمعدل : 4.09 يوميا
اخر زياره : [+]
نقاط التقييم: 8706
 

الإتصالات
الحالة:
دموع الشوق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

اللهم امين
ربي يجزاك بالخير ووالاجر والثواب




مشكور تقبل مروري














 
 
إضافة رد انشر الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

تفسير (أهل البيت) لسماحة الشيخ أحمد الخليلي -حفظه الله-:


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى

ابو متعب حفظه الله

صور - الصور

مكالمة ابكت الشيخ عبدالرحمن السديس (حفظه لله)؟؟؟

اسلاميات - منتدى اسلامي - منتدى اسلاميات

محاضرة ودورة علمية مكثفة بمكة المكرمة لفضيلة الشيخ د/يوسف الأحمد حفظه الله تعالى

اسلاميات - منتدى اسلامي - منتدى اسلاميات

راي الشيخ محمد العوضي في ستار اكاديمي بالفيديو

المواضيع الجاده


الساعة الآن 08:26 AM



تابع منتديات حبي على تويتر

وكن من معجبينا على الفيس بوك..


سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 ©2011, Crawlability, Inc. شات
في حال وجود اي انتهاك بالموقع لحقوق الملكية الفكريه والخصوصيه والطبع والنشر نامل ابلاغنا حقوق الملكية
[جميع المواضيع والردود تمثل كاتبها وليس لمنتدى حبي اي مسؤليه عن ذلك © www.7be.com]